• عن الشركة
  • الرؤية
  • الموقع
  • الاستثمار
  • كنوز خفية
  • الاستدامة
  • غرفة الأخبار

مرحباً بكم في
مشروع البحر الأحمر

مشروع السياحة والضيافة الأكثر طموحاً في العالم: وجهة سياحية فائقة الفخامة يجري تطويرها حول أحد كنوز الطبيعة الخفية في العالم.

سيؤسس مشروع البحر الأحمر معايير جديدة للتنمية المستدامة، وسيعيد تعريف مفهوم الرفاهية، وسيرحب بالزوار الذين ستتاح لهم فرصة استكشاف عجائب ساحل البحر الأحمر في المملكة العربية السعودية، والتعرف على التراث الثقافي الذي خلّفه طريق الحرير القديم.

عن الشركة

شهد عام 2017، إطلاق مشروع البحر الأحمر الذي يُعد أحد المشاريع الثلاثة الكبرى التي أعلن عنها ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود.

ويدعم المشروع استراتيجية تنويع قطاع السياحة التي انتهجتها حكومة المملكة العربية السعودية، بما ينسجم مع الأهداف الطموحة المستهدفة في رؤية المملكة العربية السعودية 2030

تأسست شركة البحر الأحمر للتطوير -المُنفذة لمشروع البحر الأحمر- عام 2018؛ وهي كيان مستقل مملوك بالكامل لصندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية.

وتعمل شركة البحر الأحمر للتطوير على إنشاء وجهة سياحية فائقة الفخامة على مدار العام، كما تسعى لأن تكون مثالاً يُحتذى به فيما يتعلق بالسياسات المتبعة في استحداث معايير جديدة في شتى نواحي التنمية المستدامة، بالإضافة إلى تعزيز الحفاظ على التراث الثقافي، وتحفيز النمو الاقتصادي من خلال الاستثمارات المحلية والأجنبية.

مجلس الإدارة

صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود
رئيس مجلس الإدارة
ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع،
رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية،
رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمارات العامة

معالي الدكتور محمد
وحيد حسن، عضواً

الرئيس الخامس لجزر
المالديف

معالي الدكتور ماجد
القصبي، عضواً

وزير التجارة والاستثمار في
المملكة العربية السعودية

معالي المهندس عبد
اللطيف آل الشيخ، عضواً

وزير الشؤون البلدية والقروية
في المملكة العربية
السعودية

معالي المهندس
عبدالرحمن الفضلي،
عضواً

وزير البيئة والمياه والزراعة في
المملكة العربية السعودية

معالي الدكتور نبيل العامودي، عضواً
وزير النقل في المملكة العربية السعودية

معالي الأستاذ أحمد
الخطيب، عضواً

المستشار في الأمانة
العامة لمجلس الوزراء
السعودي

معالي الأستاذ ياسر
الرميان، عضواً

الرئيس التنفيذي، المشرف
العام، العضو المنتدب للمجلس
في صندوق الاستثمارات العامة
في المملكة العربية السعودية

معالي الدكتور فهد
تونسي، عضواً
الأمين العام للمجلس
المستشار في الديوان
الملكي السعودي

المهندس نظمي النصر،
عضواً
الرئيس التنفيذي لمشروع نيوم

السيد جون باغانو،
عضواً
الرئيس التنفيذي لشركة
البحر الأحمر للتطوير

رؤية مشروع البحر الأحمر

سيُكوّن مشروع البحر الأحمر، وجهة سياحية فائقة الفخامة تمتد على مساحة 28 ألف كم²، وتضم أكثر من 50 جزيرة بكر تنتشر على خط ساحلي جذاب يتميز برمال بيضاء ناعمة، وبراكين خامدة، وصحراء، وجبال، وطبيعة خلابة، ومعالم ثقافية مميزة.

سيرسم المشروع معايير جديدة للتنمية المستدامة والمحافظة على البيئة، وسيتجاوز التوقعات بأعلى معايير التميز في مجال الخدمات السياحية، إضافة إلى استخدام التقنية التي ستمكن الزوار من الاستمتاع بتجربة سلسة وفريدة. كل ذلك سيضع المملكة العربية السعودية في مكانة مرموقة على خريطة السياحة العالمية.

رؤية مشروع البحر الأحمر

سيُكوّن مشروع البحر الأحمر، وجهة سياحية فائقة الفخامة تمتد على مساحة 28 ألف كم²، وتضم أكثر من 50 جزيرة بكر تنتشر على خط ساحلي جذاب يتميز برمال بيضاء ناعمة، وبراكين خامدة، وصحراء، وجبال، وطبيعة خلابة، ومعالم ثقافية مميزة.

سيرسم المشروع معايير جديدة للتنمية المستدامة والمحافظة على البيئة، وسيتجاوز التوقعات بأعلى معايير التميز في مجال الخدمات السياحية، إضافة إلى استخدام التقنية التي ستمكن الزوار من الاستمتاع بتجربة سلسة وفريدة. كل ذلك سيضع المملكة العربية السعودية في مكانة مرموقة على خريطة السياحة العالمية.

موقع استثنائي وفريد

سيوفر مشروع البحر الأحمر للزوار فرصة حصرية لاستكشاف أكثر الأماكن جمالاً وتنوعاً في العالم.

ستعيد هذه الوجهة تعريف مفهوم السياحة الفاخرة، وستقدم تجارب حصرية لعشاق الطبيعة، كما ستجذب محبي المغامرة، ومستكشفي الثقافة، والباحثين عن الراحة والاستجمام.

وضماناً لحماية البيئة البكر، سيتم وضع سقف محدد لعدد زوار المشروع حفاظاً عليه للأجيال المقبلة.

موقع استراتيجي

تقع منطقة مشروع البحر الأحمر على الساحل الغربي للمملكة العربية السعودية، بين مدينتي الوجه وأملج. وتتميز هذه الوجهة السياحية بموقع استراتيجي يشكل نقطة التقاء أوروبا، وآسيا، والشرق الأوسط، وأفريقيا، حيث يمكن لـ 80% من سكان العالم الوصول إلى الموقع خلال 8 ساعات.

فرص الاستثمار

فرص استثمارية جاذبة
يوفر مشروع البحر الأحمر، فرصاً استثمارية رائدة ومستقرة تلبي متطلبات المستثمرين واحتياجاتهم في أسرع المناطق السياحية نمواً في العالم.

ويتميز المشروع الذي يحظى بدعم صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية، بموقع استراتيجي يتيح لـ 80% من سكان العالم الوصول إليه خلال 8 ساعات.

للتعرف على فرص الاستثمار في مشروع البحر الأحمر، اضغط هنا.

 

لماذا تستثمر في مشروع
البحر الأحمر؟

مدعوم من صندوق الاستثمارات العامة السيادي في المملكة العربية السعودية سياحة ذات طراز عالمي
تجارب سياحية حصرية في بيئة بكر تنمية مستدامة
مرافق سياحية متطورة فائقة الفخامة بنية تحتية متطورة، ومطار خاص
استراتيجية تعزز الطلب على السياحة مناخ مرن وملائم للأعمال التجارية
جُزر
جبال وأخاديد
طبيعة
براكين خامدة

كنوز خفية

يزخر مشروع البحر الأحمر بكنوز الطبيعة المدهشة التي قلَّ مثيلها في العالم، وذلك لما تتميز به من تقارب مكاني، وتنوع غني بالموارد الطبيعية، وخط ساحلي يمتد على مساحة 200 كم، وأكثر من 50 جزيرة بكر، وبراكين خامدة، ومواقع تراثية قديمة، بالإضافة إلى الحياة البحرية الغنية بالكائنات الحية النادرة.

صحارى
شعاب مرجانية
تراث وثقافة
شريط ساحلي

أرخبيل البحر الأحمر

مع خط ساحلي بكر يمتد لمسافة 200 كم في البحر الأحمر، تتميز هذه الوجهة بشواطئ رملية خلابة مع مياه دافئة تتلألأ تحت أشعة الشمس.

وتشكل الجزر التي يتجاوز عددها 50 جزيرة ملاذاً لجمال الطبيعة التي تحتضن أنواعاً مختلفة من الشعاب المرجانية المزدهرة.

وتشكل هذه الجزر أرخبيلاً تحيط بسواحله أشجار المانغروف، وتُعد موطناً للعديد من الموائل البحرية الغنية والحيوانات المهددة بالانقراض، مثل السلاحف صقرية المنقار، والأطوم.

براكين خامدة

حرة لونير: يعود النشاط الأخير لهذا البركان الخامد إلى القرن السابع عشر الميلادي، وتشكل حقول الحمم البركانية التي تحيط بموقع الحرة اليوم، لوحة فنية طبيعية تكتظ بالمناظر الخلابة غير محدودة الأفق.

هذه الوجهة السياحية الفريدة التي تشتمل على عناصر عديدة من المعادن، ستشكل نمط علاجي وصحي جديد للزوار في مجالات النقاهة والعلاج والاستجمام، حيث تسعى شركة البحر الأحمر للتطوير للاستغلال الأمثل لهذه الثروة الطبيعية والشروع في إقامة وإنشاء المنتجعات الصحية، وإعداد برامج للسياحة الصحية والعلاجية.

تراث وثقافة

ترتبط المنطقة بتاريخ عريق يضم مواقع تراثية مدهشة وفريدة في هندستها، مثل مدائن صالح، المسجلة في قائمة مواقع التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للعلوم والتربية والثقافة (اليونسكو)، إضافةً إلى اكتشاف كمية هائلة من النقوش والرسوم الصخرية التي مثّلت تحفة فريدة تتيح للزائر الاطلاع على مسار طريق الحرير القديم.

التنمية المستدامة والحفاظ على البيئة

سيرسم الإطار التنظيمي لمشروع البحر الأحمر معايير جديدة للتنمية المستدامة وحماية البيئة.

إننا في شركة البحر الأحمر للتطوير، لا نضمن الحفاظ على ثراء البيئة الطبيعية فقط، بل نرعاها كذلك للأجيال المقبلة.

وانسجاماً مع هذا الطموح، نعمل على استكشاف أحدث التقنيات وتسخيرها في مجالات الطاقة المتجددة، والنقل، والحفاظ على الموارد المائية، وإدارة النفايات، والبناء الأخضر المستدام.

تواصل معنا

*أدخل استفسارك
subscribe
انضم إلينا لتبقى على اطلاع مستمر حول جديد مشروع البحر الأحمر.